الدكتور وائل الابراشي: الاختبارات غير منطقية .. وحالته ساءت بشكل غامض

راندا محمود
أخبار العرب
راندا محمود13 يناير 2022آخر تحديث : منذ 6 أيام
الدكتور وائل الابراشي: الاختبارات غير منطقية .. وحالته ساءت بشكل غامض

فجر الدكتور أبانوب عاطف طبيب المختبر الذي عالج الصحفي الراحل وائل الإبراشي مفاجأة على صحته في أيامه الأخيرة ، مؤكدا أنه وجد نتائج غير منطقية خلال جمع عينات التحليل قبل وفاته.

التدهور المفاجئ

كشف طبيب وائل الإبراشي ، خلال لقائه مع الوطن ، أن حالته الصحية تدهورت بشكل مفاجئ وغامض فيما يتعلق بنتائج الفحوصات المعروفة طبيا بـ “بروتين سي آر بي” ، والتي خضع لها الصحفي الراحل ، قائلا: ازداد البروتين في الجسم ووصل إلى 24 ، وزاد بعد ثلاثة أيام فقط وأصبح 179 ، وبعد يومين فقط وصل إلى 244 ، وهو أمر غير منطقي بالنسبة للحالة “.

وأضاف طبيب التحليل أن هناك تجربة غامضة ربما أدت إلى وفاة الصحفي وائل الإبراشي: “لا أعرف نوع العلاج الذي تلقاه ، وربما يكون قد دخل في مرحلة ثانية”. من العلاج ، وفي الوقت نفسه لست متأكدًا من أنه كان ينوي التسبب في تدهور حالته “.

وأضاف طبيب المختبر أن الصحفي وائل الإبراشي اتصل به قبل وفاته ببضعة أيام ، وأخبره أنه في اتصال هاتفي كان يعاني من سعال شديد أعقبته تجمعات من الدماء ، الأمر الذي أثار حالة من الذهول. حول وصول الحالة من مستقرة إلى خطيرة خلال أيام.

بكتيريا غامضة على الرئة

وأوضح عاطف أن هناك بكتيريا غامضة ظهرت فجأة على الرئة ، مشيرًا إلى أنه لم يكن من المنطقي أن تتدهور الحالة الصحية للصحفي إلى هذا الحد: “لقد رأيت أشخاصًا يبلغون من العمر 90 عامًا ، ورغم ذلك فإن نتائج تحليلات ظروفهم الصحية لا تصل إلى هذا الحد “.

استنكر الدكتور أبانوب عاطف تداول صورته على مواقع التواصل الاجتماعي برفقة الإعلامي وائل الإبراشي بصفته الطبيب المعالج ، ومن المعروف أنه تسبب في خطأ طبي أدى إلى وفاته ، موضحا أنه تم التقاط الصورة. خلال زياراته له في الايام الاخيرة لاغراض العلاج.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.