“إذا كان الناس لا يريدونني أن أمشي” … 20 رسالة من السيسي في ختام منتدى الشباب

نور السبكي
أخبار العرب
نور السبكي13 يناير 2022آخر تحديث : منذ 6 أيام
“إذا كان الناس لا يريدونني أن أمشي” … 20 رسالة من السيسي في ختام منتدى الشباب

كتب – يوسف عفيفي:

بعث الرئيس عبد الفتاح السيسي بعدد من الرسائل المهمة خلال لقائه بالمراسلين الأجانب ، على هامش فعاليات اليوم الرابع لمنتدى شباب العالم في نسخته الرابعة بشرم الشيخ.

“مصراوي” يرصد رسائل السيسي على النحو التالي:

1- “الناس وثقوا بنا وأعطانا فرصة التحول للأفضل دون ضغوط”.

2- “زيادة المساحة الزراعية بمقدار 3 ملايين فدان قريباً”.

3- “أنا متفائل جدا بملف المناخ”.

4- “نتحرك بإيجابية لتوفير فرص عمل للشباب”.

5- مصر ملتزمة بالاتفاق القانوني بشأن ترسيم الحدود بشرق المتوسط.

6- “المواطن المصري لا يغادر لأني لا أجده”.

7- “لا أحد سيحب شعب مصر أكثر منا .. لا نريد أن نجلس ونتحدث ونترك بلادنا في ضياع”.

7- “مصر مستعدة لمناقشة كافة البيانات أو ما يسمى بقوائم الاختفاء القسري الصادرة عن منظمات المجتمع المدني”.

8- “مصر بحاجة إلى تريليون دولار بحجم الإنفاق العام للبلاد”.

9- “البعض استاء من عدم وجود تغطية اعلامية لانجازات الدولة”.

10- نفضل العمل عندما نجعلها دولة جادة ولن تبقى دولة جادة إلا بيننا جميعا بثقتنا بأنفسنا وثقتنا بربنا.

11- أدوات بناء العقل لا تتغير. الأول البيت ، والثاني المدرسة أو المعهد ، والثالث المسجد أو الكنيسة “.

12- “الإنسان هو المخلوق الوحيد الذي يهدم ويبني ، وهذه هي حاجة ربنا ، التي يحب بها الإنسان ويكرم فوق سائر المخلوقات”.

13- تواجه مصر تحديات كبيرة نتيجة الزيادة السكانية التي تشهدها كل عام.

14- “نحن بحاجة لخلق مليون فرصة عمل كل عام.”

15- أؤمن بحرية التعبير والرأي.

16- “إذا كان الناس لا يريدونني أن أمشي وأنا مستعد لإجراء انتخابات كل عام”.

17 – “لا اتفاق بين الإنسان وربه في الرزق”.

18- “لدينا فرصة لأنفسنا … ولا أحد يتخيل أنه يمتلك الحقيقة المطلقة”.

19- “10 سنوات هي فترة قصيرة للحكم على تجربة التغيير ، وهذا لا يعني التفاني في الفساد والديكتاتورية والتعدي”.

20- نحن مستعدون للتعاون مع إثيوبيا في شأن مياه نهر النيل من أجل رخاء كل فرد منا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.