يجيب الافتاء على حكم إخراج الجثث وعرضها في المتاحف

نور السبكي
أخبار العرب
نور السبكي14 يناير 2022آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
يجيب الافتاء على حكم إخراج الجثث وعرضها في المتاحف

كتب – محمود مصطفى:

وقالت دار الافتاء المصرية إن إخراج الجثث المحنطة وعرضها بالمتاحف جائز شرعا.

وأضافت الافتاء ، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ، أنه لا مانع في الإسلام من إخراج الجثث المحنطة وعرضها في المتاحف للأغراض المباحة.

وتابعت الفتوى: ثبت شرعا أن جسم الإنسان مقدس عند الله. حرم الله تعالى تمثيل الموتى حتى لو لم يكونوا مسلمين ، وتشريح الجثث من الوسائل التي اهتم بها الباحثون مع مرور الوقت للتعرف على الطبيعة البشرية. مما لا شك فيه أن عرض هذه المومياوات للدراسة والثناء أبعد ما يكون عن تمثيل الموتى. لأنها وسيلة للحفاظ على هذه الآثار. لا مانع قانونيًا من إخراج الجثث المحنطة وعرضها في المتاحف ، لأنها توضع لأغراض: التعلم والتاريخ وغيرها من الأغراض المباحة في الشريعة الإسلامية.

3

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.