جمعة: منتدى الشباب حدث عالمي بامتياز .. السيسي خير داعم للفكر الوسطي

راندا محمود
أخبار العرب
راندا محمود14 يناير 2022آخر تحديث : منذ 3 أيام
جمعة: منتدى الشباب حدث عالمي بامتياز .. السيسي خير داعم للفكر الوسطي

شكر الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف الرئيس عبد الفتاح السيسي على تكريمه أحد أئمة الوزارة في الحفل الختامي لمنتدى شباب العالم ، أمس الخميس ، وعلى اهتمامه بالخطاب الوسطي المستنير ، مؤكدا أن ذلك الشرف هو دعم كبير للفكر المعتدل.

وأضاف “مختار” ، خلال لقاء هاتفي مع برنامج “صباح الخير يا مصر” المذاع على القناة الأولى المصرية والقناة الفضائية المصرية ، الذي يقدمه الإعلامي ياسر عبد الستار ودينا فكري ، أن الرئيس السيسي داعم جيد لـ. شبابية وفكر معتدل ، مشيرة إلى أن هذا المنتدى عالمي بامتياز ، بل هو أهم وأكبر وأكبر منتدى شبابي في العالم ، وهو صورة مشرفة لمصر.

الشباب هم العمود الفقري للأمة

وأضاف وزير الأوقاف أن الشباب هم عماد أي أمة ، وتنمية الأمم تعتمد على قوة وعطاء شبابها وإيمانهم وولائهم ، لافتاً إلى أن هذا الملتقى جمع الشباب من مختلف الجنسيات والثقافات والألوان. واللغات إيمانًا من مصر بالتعايش والإنسانية واحترام البشر بغض النظر عن دينهم أو لونهم أو ثقافتهم.

منتدى شباب العالم رسالة سلام لفقه التعايش

وشدد على أن منتدى شباب العالم هو رسالة سلام لفقه التعايش وإيمان الدولة المصرية بالمواطنة والسلام العالمي ، لافتاً إلى أن الإمام الذي كرمه رئيس الجمهورية يعد من الأئمة المتميزين وكان سابقاً من الأئمة. أصدر قرارا وزاريا بالسفر إلى ألمانيا في شهر رمضان برفقة 11 إماما لإحياء ليالي رمضان.

https://www.youtube.com/watch؟v=ctqx_WFw9ms

وأوضح أن الوزارة تتنوع في تدريب الأئمة بين التنسيق مع الأكاديمية الوطنية للتدريب وأكاديمية ناصر العسكرية العليا والهيئة الوطنية للإعلام ووزارة التعليم العالي ووزارة التربية والتعليم بالإضافة إلى الدورات المتكاملة في أكاديمية الأوقاف. مشيراً إلى أن عملية التأهيل والتدريب هي الدعامة الأساسية لتأهيل الشباب.

وأضاف: “نحن ندفع الشباب بقوة ، وكل الأئمة في مساجد سيدنا حسين والسيدة زينب والسيدة نفيسة هم من الشباب ، وعملنا على تمكين الشباب وراء القيادة السياسية ، ورئيس الدين. يعتبر القطاع الآن هو الأصغر في تاريخ القطاع في الوزارة ، والأمين العام للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية هو الأصغر سنا في المجلس. منذ إنشائه “.

وتابع وزير الأوقاف: “نحن ندفع الشباب بعد أن أصبحوا مؤهلين وجاهزين ، والكفاءة هي المعيار. أما بالنسبة لمنتدى شباب العالم ، فقد نقل التعارف والتعايش الإيمان بالتنوع والتعددية وقبول الآخر وثقافة التعايش واحترام الإنسانية بغض النظر عن دينهم أو جنسهم أو لونهم ، من الخطابات والنظريات إلى التطبيق العملي ، ما هو أسهل تنظير وما هو الأكثر صعوبة في التطبيق؟

وختم بالقول إن تحول المنتدى إلى تجربة أقرتها الأمم المتحدة يمثل نجاحا كبيرا لمصر ورؤية عظيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي ، مؤكدا أن صوت هذا المنتدى أصبح أعلى عالميا بسبب صوره الفريدة. التي لا مثيل لها في أي تجمع شبابي آخر في أي بلد في العالم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.