الأزهر: إطفاء أجهزة التدفئة عند النوم وسيلة لتوفير النفس والمال

نور السبكي
أخبار العرب
نور السبكي14 يناير 2022آخر تحديث : منذ أسبوعين
الأزهر: إطفاء أجهزة التدفئة عند النوم وسيلة لتوفير النفس والمال

كتب – محمود مصطفى:

أكد مركز الأزهر العالمي للفتوى ، أن إطفاء أجهزة التدفئة عند النوم في الشتاء ، هو وسيلة من وسائل الأمن والأمان ، وإنقاذ الأرواح والمال.

وأوضح في تصريح له ، الجمعة ، أن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حث على حماية الأرواح والمال والممتلكات من خطر الحرق ؛ قال صلى الله عليه وسلم: “لا تدعوا نارا في بيوتكم وأنتم نائمون”.

وأكد أنه يدخل في تحريم ترك النار مشتعلة عند النوم ، وإغلاق كل ما يخشى من خطر الاحتراق ، مثل أجهزة التدفئة الكهربائية ، أو أجهزة تسخين المياه ، ونحو ذلك ، حتى لو لم تكن هذه الأجهزة من نوع النار قال الإمام النووي رحمه الله: (هذا – أي حديث – سنة كانت فيها نار سراج ونحوها ، وإما شنق المساجد وغيرها ، نار مخفية لأنها دخلت في إطفاء. . ” [شرح النووي على مسلم]

وأشار إلى أنه أخبره أبي موسى رضي الله عنه فقال: احترق المنزل في المدينة على أهله من الليل. [ متفق عليه]قال الإمام ابن حجر رحمه الله في بيان هذا الحديث: (فيه بيان حكمة النهي وهو الخوف من الحرق). [فتح الباري شرح صحيح البخاري]وصلى الله سبحانه وتعالى أن يقينا بحمايته ، ويقينا من بلاء الشقاء ، وسوء الدينونة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.