نائب محافظ القاهرة: 60 أسرة من سكان الحي السادس تقدموا بطلبات تعويض

راندا محمود
أخبار العرب
راندا محمود14 يناير 2022آخر تحديث : منذ 5 أيام
نائب محافظ القاهرة: 60 أسرة من سكان الحي السادس تقدموا بطلبات تعويض

قال إبراهيم صابر ، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الشرقية ، إن حي غرب مدينة نصر مستمر في استقبال الطلبات والرغبات والاستفسارات من سكان الحي السادس ، بخصوص إعادة تخطيط منطقة البلوك القديم بالحي السادس والسابع. الدائرة السابعة مضيفة لـ “الوطن”: استمرار إتاحة الفرصة للمواطنين لاختيار ما يناسبهم من البدائل المعروضة دون إجبارهم على أي خيار.

وأشار إلى أن عدد الذين قدموا التمنيات في الأيام الأولى للإعلان عن إعادة تخطيط المنطقة وصل إلى حوالي 60 عائلة حتى الآن ، ومع استكمال السكان أوراقهم سيتقدم عدد أكبر في المنطقة. مشيرا إلى استمرار أعمال جرد الوحدات السكنية والتجارية خاصة المباني القديمة ، مع عدم الإخلال بالخدمات في تلك المناطق.

بدائل امام ساكن الحي السادس

وأشار إلى أن جميع السكان سيحصلون على حقوقهم حسب رغباتهم سواء تعويضات أو سكن بديل أو العودة إلى المنطقة بعد تطويرها ، لافتاً إلى أن العقارات الموجودة بعد المخفر قديمة ، وجزء منها متداع ، وتحتاج للتطوير ، ومن المقرر أن تقوم لجنة بإجراء عمليات التفتيش وتحديد قيمة العداد سواء سكني أو تجاري من قبل مطور عقاري بما يتناسب مع سعر السوق.

جرد السكان والرغبات

وأوضح أنه حالما يتم حصر السكان والرغبات يتم دفع التعويضات على الفور وتنفيذ بدائل أخرى ولن يتم الضغط على أي ساكن لاختيار شيء معين ، لافتاً إلى أن معظم الرغبات التي وصلت حتى الآن ، تقتصر التعويضات والعودة للحي السادس بعد التطوير ، مؤكدا أن الهدف هو إزالة بلوكات أحياء الحي السادس والسابع أمام مبنى المدينة الجامعية بالأزهر وجميعها مقامة على أراضي أملاك الدولة.

خطورة الاشاعات

ودعا نائب المحافظ المواطنين إلى عدم الالتفات إلى أي شائعات ، والتوجه إلى المصدر الرسمي سواء في المنطقة الشرقية أو حي غرب مدينة نصر ، للوقوف على كافة المعلومات حول الخيارات المتاحة للمواطنين والأوراق. المطلوب تقديم الرغبات ، مشيراً إلى أن ما يشاع عن قيام مستثمر بأعمال تنموية غير صحيح ، فالدولة هي الطرف الوحيد. المسؤول عن ذلك وتعويض السكان دون اي ضرر عليهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.