عضوة في “الشؤون الإسلامية”: اللبنانيون الذين يدعون النبوة يجب أن يعاقبوا شرعاً .. فيديو

راندا محمود
أخبار العرب
راندا محمود15 يناير 2022آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
عضوة في “الشؤون الإسلامية”: اللبنانيون الذين يدعون النبوة يجب أن يعاقبوا شرعاً .. فيديو

علق الشيخ عبد الغني هندي ، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية ، على ادعاء شخص لبناني أنه “نبي” قائلاً: “من كمال إيمان المسلم الإيمان برسول الله ، صلى الله عليه وسلم ، والقرآن الكريم الذي تعرض لمثل هؤلاء الناس ، أنه من أقسى صور الظلم ، حيث قال تعالى: (ومن أظلم ممن يزور؟). كذبة على الله أم تكذب وحيه؟ بالتأكيد ، لن ينجح الظالم “.

الكذب والافتراء على الله

وأضاف في تصريحات خاصة لـ “الوطن” ، أن ذلك الشخص قال إنه نزل عليه ولم يكشف له شيئاً ، ويعتبر هذا من أقسى أنواع الكذب والافتراء على الله تعالى ، مشيراً إلى أن ظاهرة الإلحاد التي تأتي في جميع الأوقات من فكرة أنه لا يحترم الدين.

وتابع: “ما دام هناك تطرف فلا بد من وجود مثل هذه الجوانب التي لا يفترض أن تسكت ، ويجب معاقبة هذا الشخص قانونا ، وتلك العقوبة تظهر علنا ​​، لأن مثل هذه الأشياء رغم سخافتها ، فإن الطفل المسلم ، حتى لو كان شابًا جدًا يستطيع الرد على مثل هذه الأمور ، لكن بعدًا مهمًا للغاية هو فكرة التعامل مع الأمور المقدسة والمعصومة عن الأنبياء بهذه الطريقة.

التحريض على الكراهية

وأكد أن هذه طريقة تحرض على الكراهية والاستخفاف بأمر مقدس ، سواء كان ذلك في الدين الإسلامي أو غيره من الأديان ، لأن الأنبياء ليسوا وسيلة لكل من يقول مثل هذا الكلام ، مشيرا إلى أنه من المؤسف أن ما يحدث هو البحث عن الترند والشهرة وكل شخص يرغب في التواجد والمشهور على الإنترنت يلجأ لمثل هذه الأشياء.

وتابع: نحن ندعو الشباب إلى الاهتمام بمثل هذه الأمور ، ونحمد الله تعالى على الإيمان والتدين اللذين يبعدان الشباب عن مثل هذه الأمور التي لا قيمة لها ولا يسعون إلا إلى تخريب العقول والأشياء من غير الطبيعي. جانب لا علاقة له بالواقع أو الدين الحقيقي ، ولا يخص العقل أو الواقع.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.