أخبار العرب

شعراوي يتابع استعدادات شرم الشيخ لاستضافة مؤتمر التغير المناخي ..

عقد اللواء محمود الشعراوي وزير التنمية المحلية اجتماعا مع اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء بمقر الوزارة لمتابعة آخر الاستعدادات بشرم الشيخ لاستضافة مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية شرم الشيخ. اتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ والتي ستعقد في نوفمبر المقبل.

ناقش وزير التنمية المحلية خلال الاجتماع مع اللواء خالد فودة بعض احتياجات المحافظة من الكوادر البشرية والفنية في عدد من التخصصات والقطاعات المهمة للمساعدة في تنفيذ الدور المطلوب لكوادر الإدارة المحلية بالجنوب. سيناء على أكمل وجه حيث أشارت “شعراوي” إلى حرص الدولة على تقديم الاستعدادات اللوجستية والكوادر المطلوبة في هذا الصدد للخروج بهذا المؤتمر بشكل يليق باسم مصر لعدد من الأسباب ، في مقدمتها أهمية. مؤتمر المناخ باعتباره اكبر واهم مؤتمرات الامم المتحدة من حيث عدد المشاركين ومدة الدورة.

وقال اللواء محمود الشعراوي إن رئيس مجلس الوزراء يرأس اللجنة العليا المعنية بالتحضير للمؤتمر والتي تضم كافة الوزارات والجهات ذات العلاقة بالدولة لتقديم كل الدعم اللازم وتسخير كافة الإمكانيات للخروج بأسلوب مشرّف يعكس مكانة مصر وقيمتها على المستويين الإقليمي والدولي.

فيما يتعلق بملف مؤتمر تغير المناخ استعرض اللواء محمود شعراوي مع اللواء خالد فودة بعض العروض التي قدمتها الشركات الوطنية العاملة في مجال النظافة للتعاون في نظام النفايات الصلبة بشرم الشيخ لتحويلها إلى نظام مستدام. مدينة خضراء صديقة للبيئة ورفع كفاءة خدمات الجمع والنقل والمعالجة وإعادة تدوير النفايات ، تمهيداً لبدء إجراءات التعاقد مع إحدى الشركات.

وشدد شعراوي على الاهتمام الذي يعلقه رئيس الجمهورية على هذا الحدث العالمي المهم ، والمتابعة المستمرة من قبل رئيس مجلس الوزراء مع الوزراء وأعضاء اللجنة ، في إطار اهتمام الدولة المصرية بقضية تغير المناخ. وحماية البيئة ، والخروج في هذا الحدث بطريقة مشرفة تعكس مكانة مصر الدولية فيما يمثله المؤتمر.

يتسم المناخ بأهمية عالمية لأنه أكبر وأهم مؤتمر للأمم المتحدة من حيث عدد المشاركين ومدة الدورة.

كما أشار وزير التنمية المحلية إلى أن محافظة جنوب سيناء تسلمت مكب نفايات صحي آمن بشرم الشيخ بتكلفة إجمالية 35 مليون جنيه ، وتشهد أيضًا عددًا من مشروعات البنية التحتية لتطوير النظام المتكامل لإدارة المخلفات الصلبة. حيث بلغ حجم الاستثمارات التي تقدمها الوزارة للمحافظة نحو 103 مليون جنيه. .

وتم خلال الاجتماع مراجعة قرارات التخصيص المطلوب إصدارها لعدد من قطع الأراضي التي تمت عليها مراجعة بعض المشاريع الخاصة بتحويل شرم الشيخ إلى مدينة خضراء صديقة للبيئة ، وعلى رأسها تنفيذ محطات شحن السيارات الكهربائية ، حيث يتم توريد 300 حافلة كهربائية ومحطات الطاقة الشمسية والجراجات اللازمة لنظام النقل. صديقة للبيئة بجميع أنواعها.

كما استعرض اللواء خالد فودة جهود المحافظة المستمرة لتنفيذ توجيهات رئيس الوزراء باستبدال “الميكروباصات” للعمل بالكهرباء ضمن المبادرة الرئاسية لاستبدال المركبات القديمة للعمل بالغاز الطبيعي ، بالإضافة إلى تنفيذ خطة متكاملة لاستبدال سيارات الأجرة بـ السيارات الكهربائية حيث تم الاتفاق على التواصل مع وزارة التجارة والصناعة للإسراع بالإجراءات المطلوبة في هذا الشأن.
كما بحث وزير التنمية المحلية مع المحافظ ، جهود استكمال تنفيذ نظام المراقبة المرئية بالمحافظة وتوفير عدد من المواقع والمباني اللازمة للكاميرات ، والتي سيتم تنفيذها في 5 مدن بجنوب سيناء حسب التعاون. تم التوقيع على البروتوكول في هذا الإطار حيث وافق اللواء محمود شعراوي على دعم المحافظة بمبلغ 15 مليون

الجنيه المصري للإسراع في تنفيذ النظام ، وكذلك مناقشة احتياجات المحافظة من كشافات LED الموفرة للطاقة لإنارة الشوارع والطرق ، وفقًا للبروتوكول الموقع بين وزارة التنمية المحلية والهيئة العربية للتصنيع ووزارات وزارة التنمية المحلية. التمويل والكهرباء.
من جهته ، أشار اللواء خالد فودة إلى أن مدينة شرم الشيخ ستكون جبهة مشرفة لمصر خلال المؤتمر أمام الرأي العام العالمي ، وأن المحافظة ستضع كل إمكانياتها للمساهمة في إنجاح ذلك. مؤتمر هام.
وأكد محافظ جنوب سيناء أن المؤتمر يمثل تحديًا كبيرًا لمدينة شرم الشيخ لما لها من أهمية كبيرة للعالم ، بالإضافة إلى المشاركة الكبيرة لدول العالم التي من المقرر أن تحضره. وأشار أكثر من 120 رئيس دولة و 40 ألف مشارك ، إلى الاجتماعات الجارية مع القادة التنفيذيين لمتابعة الاستعدادات الخاصة. في المؤتمر.
وشهد الاجتماع أيضا متابعة تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية وتكليفات رئيس مجلس الوزراء بشأن المشاريع التنموية والخدمية التي تهم مواطني المحافظة وآخر المستجدات في المشاريع الجاري تنفيذها في المحافظة. استعدت مدن المحافظة وغيرها للافتتاح خلال احتفالات المحافظة بالعيد الوطني في مارس المقبل ، لا سيما المشاريع السياحية والتنموية والخدمية بدهب في إطار خطة التنمية الشاملة للمدينة وتطوير الممشى السياحي بدهب في بتكلفة 36 مليون جنيه متضمنة انشاء نافورة وحقول واعمال انارة ومظلات وقد راعى التصميم الهوية المرئية لمدينة دهب اضافة الى تطوير ورفع كفاءة الطرق الداخلية بالبلاد. المدينة بتكلفة 45 مليون جنيه.

وجه اللواء محمود شعراوي بضرورة الإسراع في تنفيذ كافة المشاريع التنموية الجارية والمتعلقة بتحويل مدينة شرم الشيخ إلى مدينة خضراء وصديقة للبيئة وغيرها من المشاريع المتعلقة بالأنشطة السياحية في المدينة وخدمة المواطنين ، بالإضافة إلى تذليل كافة المعوقات التي تواجه عملية تنفيذ المشاريع الخدمية لسرعة دخولها حيز التنفيذ وتقديم خدمات متطورة للمواطنين. .

كما تابع وزير التنمية المحلية مع محافظ جنوب سيناء ، الجهود المبذولة لتنفيذ الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا حفاظا على صحة وسلامة المواطنين ، في إطار قرارات وتوجيهات اللجنة العليا للهيئة. إدارة أزمة الوباء والجائحة الصحية برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء ، حيث جدد وزير التنمية المحلية أهمية تنفيذ الإجراءات الاحترازية بشكل حاسم ، وإجراءات التباعد الاجتماعي ، وارتداء الكمامات الطبية ، واستمرار الحملات اليومية لضمان الالتزام. للإجراءات المعلنة للحفاظ على سلامة المواطنين والحد من انتشار الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى