الأمير محمد بن سلمان يغير حياة السعوديات بهذه القرارات ويرفعها إلى أعلى المراتب .. وما فعله لا يقدر بثمن!

راندا محمود
الفن
راندا محمود13 يناير 2022آخر تحديث : منذ 6 أيام
الأمير محمد بن سلمان يغير حياة السعوديات بهذه القرارات ويرفعها إلى أعلى المراتب .. وما فعله لا يقدر بثمن!

ليس هناك شك في أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد أنجز الكثير لبلده ، فهو الشخص الذي أعلن ذات مرة “أخشى أن يأتي اليوم الذي أموت فيه دون أن أنجز ما يدور في خاطري لبلدي. … ”يبدو أنه يسعى لتحقيق طموحه خاصة على مستوى المرأة. المرأة السعودية التي حققت الكثير وتفوقت في العديد من المجالات.
رفع الأمير محمد بن سلمان مكانة المرأة السعودية عالميا وليس إقليميا فقط.
وقد أثبتت المرأة السعودية أنها تتمتع بذوق رفيع ، وبدأت تصاميمها تظهر أكثر فأكثر ، بالإضافة إلى مشاركتها في المهرجانات التي تنظم في السعودية ، مثل موسم الرياض.
وقال محمد بن سلمان ، في مقابلة مع مجلة بلومبرج ، “أنا أؤيد السعودية ، ونصف السعودية من النساء ، لذلك أنا أؤيد المرأة”.
وقال في مقابلة مع شبكة سي بي إس: “النساء السعوديات لم يحصلن بعد على حقوقهن الكاملة. هناك حقوق نص عليها الإسلام لا تزال غير موجودة. لقد قطعنا شوطا طويلا جدا ، وهناك طريق أقصر ، ولكن انها مهمة جدا.”
وفيما يتعلق بالإنجازات التي حققها للمرأة: “في الماضي ، لم يكن بإمكان المرأة السعودية السفر بدون تصريح ، ولا يمكنها حضور الأحداث الرياضية والثقافية ، ولا يمكنها قيادة السيارة ، ولا يمكنها القيام بالكثير من الأعمال ، ولا يمكنها إنهاء قضاياها. بلا محرم ، وقد عانت من ذلك عشرات السنين. اليوم ، تمر المرأة السعودية بمرحلة تمكين غير مسبوقة. لقد عملنا على تمكين المرأة السعودية في مجال العمل والأحوال الشخصية ، وأصبحت اليوم بشكل فعال شريكًا للرجل السعودي في تنمية وطننا كله دون تمييز. أنا لا أشير إلى قيادة النساء فقط ، بل أتحدث عن إتاحة الفرصة لها لقيادة التنمية في بلدها بالمعنى الواسع. على سبيل المثال ، تضاعف معدل مشاركة المرأة في سوق العمل من 17٪ إلى 31٪ “.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.