بعد توقف المراوح والتكييفات.. رد حاسم من الكهرباء على ارتفاع أسعار الفواتير

رد الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، على شكاوى المواطنين من ارتفاع أسعار فواتير الكهرباء، الصادرة خلال الشهر الجاري، على الرغم من انخفاض درجات الحرارة، وتوقف التكييفات والمراوح، والأجهزة الأخرى، وانخفاض معدل استهلاك الكهرباء.

موعد انخفاض فاتورة الكهرباء في مصر

ولفت المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، إلى أن انخفاض معدل الاستهلاك الطبيعي يبدأ مع بداية فصل الشتاء، ولذلك تنخفض فاتورة الكهرباء الشهرية، بعد منع تشغيل المكيفات والمراوح والأدوات الأخرى التي ترفع من معدل استهلاك الكهرباء.

الكهرباء على ارتفاع أسعار الفواتير

الفرق بين العدادات مسبقة الدفع والإلكترونية والأخرى

وأكد الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، أنه لا يوجد أى فرق في احتساب قيمة الكهرباء بين العدادات مسبقة الدفع الإلكترونية أو الميكانيكية، إذ أن سعر كيلو الكهرباء موحد للجميع ولا يوجد فرق في العدادات، كاشفًا عن الفرق الوحيد في الأمر وهو الذي يتمثل في أن عدادات الكهرباء القديمة يتم تحصيل فواتير الاستهلاك مع بداية كل شهر، بعد الانتهاء من قراءة العدادات وطباعة الفواتير، أما العدادات مسبقة الدفع، فيتم احتساب فاتورة الكهرباء بطريقة فورية بناء على عوامل منها الاستهلاك والشرائح التي حددتها الوزارة والتي لا تختلف من عداد إلى آخر.

وأكد أن استهلاك الكهرباء يبدأ في الانخفاض بداية من الشهر الجاري، جراء انخفاض الحرارة وعدم الاعتماد على التكييفات والمراوح في المنزل، لافتًا إلى أن الفاتورة تعتمد على الاستهلاك اليومي للمشترك.

تطبيق معايير الدقة في عملية إصدار فاتورة الكهرباء

وعن أعلى معايير الدقة، فأوضح الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن فاتورة الكهرباء يتم مراجعتها بشكل جيد وتطبيق أعلى معايير الدقة، بعد تطبيق برنامج القراءة الموحد من قبل شركة شعاع التي تعمل على تسجيل قراءة عداد الكهرباء، مؤكدًا أن عملية إصدار فواتير الكهرباء ضعيفة، وأصبحت لا تذكر، حيث أنه يمكن لكل مواطن أن يطلع على العداد الخاص به للتأكد من صحة الفاتورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى