أقتصاد

طابع بريدي تذكاري بمناسبة اختيار القاهرة عاصمة للثقافة في العالم الإسلامي

أصدرت الهيئة القومية للبريد طابع بريد تذكاري بمناسبة اختيار القاهرة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لعام 2022. جاء هذا الاختيار نتيجة لمدينة القاهرة المتميزة بتاريخها العريق وثراءها. تراث فريد وتنوع فنونها المعمارية.

قال الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد ، إن القاهرة من أقدم وأعرق العواصم العربية ، وتمثل نقطة التقاء حضاري بين ثقافات العالم.

وهو متحف مفتوح للتراث العالمي ، مشيرا إلى أن اختيار القاهرة عاصمة للثقافة في العالم الإسلامي لعام 2022 يعد إنجازا كبيرا يجسد نجاح الدولة المصرية في الحفاظ على التراث المصري وتعزيز قيمته. لذلك بادرت الهيئة الوطنية للبريد بإصدار طابع بريدي تذكاري لتوثيق هذا الحدث المهم في تاريخ الدولة.

وأضاف فاروق أن الطوابع التذكارية هي وسيلة للتواصل الثقافي بين مختلف دول وشعوب العالم ، وتوثيق تاريخ الأمم على مر العصور. لذلك تحرص الهيئة الوطنية للبريد على إصدار طوابع تذكارية في المناسبات والمناسبات الهامة لإحياء ذكرى هذه الفعاليات وتوثيقها.

وتجدر الإشارة إلى أن الطوابع مقاس (5 سم في 6 سم) مؤمنة ومتعددة الألوان ، وتبلغ قيمتها 10 جنيهات ، ومجهزة بتقنية QR Code لخلق تجربة تفاعلية ثرية لأصحاب هذه الطوابع ، مما يمكنهم من لاكتساب المعرفة اللازمة حول هذه المناسبة بطريقة مبتكرة وجذابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى