أقتصاد

التمويل: الأقصر وأسوان تنضمان إلى مبادرة “استبدال السيارات”

أعلن وزير المالية الدكتور محمد معيط ، تنفيذاً للتكليفات الرئاسية ، توسيع قاعدة المستفيدين من مبادرة استبدال السيارات القديمة التي تم تصنيعها منذ عشرين عاماً أو أكثر بأخرى جديدة تعمل بالغاز الطبيعي بالأقصر. وأدرجت أسوان ضمن محافظات المرحلة الأولى. يساهم ذلك في تسهيل ملكية المواطنين للسيارات الجديدة التي تعمل بالغاز الطبيعي ، “طراز العام” ذات الكفاءة الاقتصادية ، ومن خلال التسهيلات الائتمانية الكبيرة ، على الرغم من التحديات غير المسبوقة التي يشهدها الاقتصاد العالمي ، والتي تجسدت في انقطاع الإمداد و سلاسل التوريد وارتفاع أسعار السلع والخدمات وتكاليف الشحن ومعدلات التضخم.

إقرأ أيضاً .. التمويل: السماح لبعض البنوك بدفع دفعة مقدمة لتخفيض أقساط السيارة لمبادرة الاستبدال

وأضاف الوزير أن الخزينة العامة للدولة تحملت 405 ملايين جنيه قيمة الحافز الأخضر لنحو 17900 سيارة جديدة تم تخصيصها للمواطنين الذين أنهوا إجراءاتهم على الموقع ، منهم 16750 “مالك” و 1150 “تاكسي وميكروباص”. لافتا إلى أنه لا صحة لإلغائه. دورات تقنين المستفيدين من المبادرة

“استبدال السيارات” بما لا يتعارض مع أي مبادرات أخرى. والتسهيلات التي يستفيد منها المواطن ضمن هذه المبادرة الرئاسية لا تؤثر على أي دعم وتسهيلات تقررها الدولة في أي مبادرات أخرى.

وأوضح أن المبادرة الرئاسية لاستبدال السيارات القديمة تهدف إلى تحفيز المستثمرين على التوسع في مشروعات الاقتصاد الأخضر ، بما يساهم في رفع معدلات النمو الاقتصادي وتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة ، من خلال العمل على زيادة معدلات إنتاج السيارات الجديدة وإعادة تدوير المكونات. السيارات القديمة المخردة بطرق آمنة وباستخدام تقنيات حديثة وودية. المحافظة على البيئة بحيث يتم تضمين المواد الخام في صناعات أخرى ، وذلك لتسوية أنشطة صناعية جديدة ، بالإضافة إلى الحد من التلوث البيئي والانبعاثات الكربونية الضارة الناتجة عن العادم الصادر من السيارات القديمة المتهالكة.

أمجد منير ، مساعد أول لوزير المالية ورئيس مجلس إدارة صندوق استبدال المركبات
أمجد منير مساعد أول وزير ورئيس

صرح مجلس إدارة صندوق استبدال المركبات أننا تلقينا حوالي 38000 طلب على الموقع الإلكتروني للمبادرة ، وتم إلغاء أكثر من 17000 سيارة قديمة تم تصنيعها لمدة عشرين عامًا أو أكثر. السيارات محلية الصنع مما يؤدي إلي تشجيع الصناعة الوطنية.
وأكد أن أي من الشركات المصرية العاملة في مجال إنتاج السيارات يمكنها المشاركة في المبادرة الرئاسية لاستبدال السيارات المتقادمة ، حتى تتمتع سياراتها بالشروط الفنية المقررة ، وأهمها: المكون المحلي لا يقل عن 45٪.

د / طارق عوض المتحدث الرسمي باسم مبادرة استبدال السيارات

وأوضح الدكتور طارق عوض المتحدث الرسمي لمبادرة “استبدال المركبات” بوزارة المالية ، أن المبادرة تعمل بشكل مستمر لمتابعة أي طلبات أو اقتراحات ترد على موقع المبادرة “www.gogreenmasr.com” ، لافتاً إلى أن تقدم المبادرة العديد من المزايا والحوافز منها: الحافز الأخضر الذي يقدر بـ 10٪ من قيمة السيارة الجديدة لأصحابها بحد أقصى 22 ألف جنيه ، و 20٪ لسيارات الأجرة بحد أقصى 45 ألف جنيه. و 25٪ للميكروباص بحد أقصى 65 ألف جنيه. تشجيع مواطني السيارات المتقادمة على المشاركة في المبادرة والحصول على سيارات جديدة تعمل بالغاز الطبيعي بتسهيلات ائتمانية غير مسبوقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى