أقتصاد

جامعة السادات تنظم حفلة إفطار جماعية وطنية

في أجواء وطنية بحتة ، ورائحة رمضانية مميزة ، وبدعوة من الأستاذة الدكتورة سحر عبد الستار ، استقبلت عميد كلية الحقوق يوم السبت أ. أحمد محمد بيومي رئيس جامعة مدينة السادات وفضيلة المطران بنيامين مطران المنوفية والمطران بطرس سمعان نائب أبرشية البحيرة ونائب الأنبا بوخوميوس أسقف البحيرة والأب بولا ورعاة السادات. الكنيسة الشيخ الشحات العزازي أحد علماء الأزهر وإمام مسجد الفتاح العليم بالعاصمة الإدارية الجديدة اللواء طيار أحمد كمال المنصوري بطل حروب الاستنزاف وأكتوبر ، والدكتور طيب عبد اللطيف مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي للأنشطة الطلابية ، حيث تناول الجميع وجبة الإفطار مع العمال والطلاب ، حيث يتزامن صيام رمضان هذا العام مع صيام الإخوة المسيحيين العظيم.


في أعقاب الإفطار وصلاة المغرب بدأ الاحتفال بكلمة أ. د. عميد كلية الحقوق الذي رحب بالحضور ، وأشار إلى أن نسيج الأمة واحد وأن هذا وطني واحد النسيج هو خط الدفاع الأول ضد مؤامرات الخارج والداخل ، وأن أرض مصر هي موقع إنزال الرسائل والأديان السماوية وستظل دائمًا أرض الأمن والأمان.


ثم ألقى ب. .. رئيس الجامعة كلمة رحب فيها بالضيوف الكرام في جامعة مدينة السادات

جامعة الأمل والمستقبل لمصر كلها ، أشار إلى أن الجامعة تدرك دورها التنويري المنوط بها وأن الشعب المصري نسيج واحد ورابطة واحدة تنكسر عليها مكائد ومؤامرات المتآمرين. وأن لا فرق بين مواطن وآخر في الجمهورية الجديدة ، وأن الجميع متساوون ، ولكل منهم واجبات وحقوق ، وأن ذكرى انتصار العاشر من رمضان تحفزنا دائمًا على الشعور بالفخر والاعتزاز بنا. مصر الحبيبة ويعطي أنموذجا للقدرة على فعل المستحيل لتحقيق آمال وتطلعات هذه الأمة التي تكمن قوتها في وحدة أبنائها.


ثم ألقى الدكتور طيب عبد اللطيف كلمة أشار فيها إلى أهمية النشاط الطلابي والتوعية المستمرة للطلاب لتجاوز الآثار المدمرة للشائعات وحروب الجيل الرابع التي تهدف إلى تفكك وتفكك الشعوب كما تدل على ذلك الأحداث. والإغراءات التي تشهدها المنطقة والعالم.
ألقى سيادة المطران بنيامين كلمة حيا فيها إدارة الجامعة التي يمثلها

وأشار رئيسها ، إلى أن جامعة مدينة السادات أصبحت منارة التنوير في محافظة المنوفية التي تساهم بشكل واضح في تنمية العقول وتنميتها وبناء العقول ، وأن جميع الأديان تدعو إلى المحبة والتعايش بين جميع البشر في ظل العدل والقانون. وأن يبارك الله مصر وشعبها.


حيا المطران بطرس سمعان نائب رئيس أبرشية البحيرة وتوابعها جامعة مدينة السادات وإدارتها. ونقل للحضور تحيات الأنبا بوخوميوس أسقف البحيرة ، وأشار إلى الأجواء الأخوية التي أرسى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي أسسها والتي تقوم على ترسيخ مبدأ المواطنة. والتسامح واحترام الآخر.
ألقى سماحة الشيخ الشحات العزازي إمام مسجد الفتاح العليم كلمة ، حيا الجامعة وجميع الحاضرين ، وأشار إلى تسامح الدين الإسلامي وعالمية رسالته للبشرية جمعاء ، وأن شهر رمضان المبارك شهد العديد من الفتوحات والانتصارات الإسلامية ، وأن مصر هي جعبة الله على أرضه بالرباط حتى يوم القيامة. لذلك يجب علينا جميعا مواجهة أعداء الوطن والدفاع عنه بكل ما هو رخيص ومكلف.
ثم اختتمت الأمسية الرمضانية بلقاء اللواء طيار أحمد المنصوري (الطيار المجنون) ، كما أطلق عليه الإسرائيليون ، الذي أشعل حماس الطلاب بوطنه وحسّه العالي وحديثه عن حرب العاشرة. رمضان. تم تكريم نائب أبرشية البحيرة اللواء أحمد المنصوري والدكتور طايع عبد اللطيف والطلاب المتميزين في الأنشطة الطلابية من كلية الحقوق.
وشهد الأمسية نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات والمعاهد بالجامعة وأساتذة وموظفو كلية الحقوق وطلاب الكلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى