أقتصاد

هدى بركة: مبادرة عصباب مصر الرقمية تستهدف فئة عمرية لديها شغف بالتكنولوجيا

أكدت الدكتورة هدى بركة ، مستشارة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية المهارات التكنولوجية ، أن مبادرة أشبال مصر الرقمية هي استمرار لجهود وجهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لإعداد جيل جديد من شاب تدرب بشكل عملي وغير تقليدي في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات.

وقالت إن المبادرة تتميز بأنها تستهدف فئة عمرية لديها شغف بتعلم أحدث التقنيات في مجالات التكنولوجيا ، وهي فئة تعد نواة لشباب المستقبل الذين سيدعمون المشروعات الرقمية في مصر.

شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، مراسم توقيع 10 مذكرات تفاهم مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات للمشاركة في تنفيذ مبادرة “أشبال إيجيبت ديجيتال” التي أطلقتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بهدف إعداد جيل متميز من طلاب المدارس المتميزين القادرين على التنبؤ

المستقبل واستخدام التقنيات الحديثة في مختلف مجالات وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات ليصبحوا شبابًا ومواطنين فاعلين في بناء مجتمع رقمي يواكب تطورات العصر ومتطلبات المستقبل محليًا وعالميًا.

مذكرات تفاهم متضمنة ؛ التعاون مع الشركات التالية: “مؤسسة فودافون مصر” و “أمازون ويب سيرفيسز” و “هواوي” و “مايكروسوفت” و “في إم وير” و “ديل تكنولوجيز” و “جوجل” و “آي بي إم” “فاليو” و “سيسكو”. .

مبادرة أشبال مصر الرقمية هي منحة مجانية مقدمة من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للطلاب المتفوقين المقيدين بالصف الأول الإعدادي للصف الثاني الثانوي في جميع المدارس المصرية في العام الدراسي 2022/2023 ، ولمدد تتراوح بين واحد. إلى خمس سنوات حسب المرحلة العمرية والمستوى الأكاديمي.

للمتقدمين يجب على الطلاب الراغبين في الانضمام إلى المبادرة استيفاء متطلبات التقديم ومعايير القبول لكل عام دراسي.

وتتبع المبادرة منهج تنمية مهارات طلاب المدارس وفق أحدث التطورات العالمية في مختلف المجالات التكنولوجية مثل: تطوير البرمجيات ، والفنون الرقمية ، والشبكات وأمن المعلومات ، وعلوم البيانات والذكاء الاصطناعي ، والروبوتات والأنظمة المدمجة ، بالإضافة إلى لبناء المهارات الشخصية والحياتية والقيادية ، وكذلك تنفيذ الأنشطة العلمية والثقافية والاجتماعية لبناء الشخصية المصرية الرائدة القادرة على التفاعل مع علوم المستقبل.

توفر المبادرة بيئة تعليمية تفاعلية وتشاركية تحفز الإبداع والتميز والابتكار لدى الشباب من خلال توفير التدريب العلمي والعملي بالتعاون مع الشركات والمؤسسات المحلية والعالمية المتخصصة في العلوم التكنولوجية المختلفة.

تقدم المبادرة للطلاب الملتحقين بها منحاً جزئية من جامعات تكنولوجية متخصصة تابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للطلاب المتفوقين الذين سيكملون سنوات الدراسة في المبادرة ، بالإضافة إلى جوائز عينية للطلاب المتفوقين وشهادات معتمدة من الوزارة كل عام. كما يوفر فرصًا للمشاركة في مسابقات التكنولوجيا المحلية والدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى