الرياضة

مدير فني جري منتخبات الخماسي: ثنائي السيدات أبهرن الجميع ونعمل على علاج السلبيات

أكد أحمد سعد المدير الفني للجري لفريق الخماسي المصري الحديث ، قوة الفريق خلال منافسات بطولة العالم للكبار التي ستقام على ملاعب الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية خلال الفترة من 24 إلى 31 يوليو.

وفازت مصر بالميدالية الذهبية في تتابع السيدات بمشاركة الثنائي “هايدي مرسي وأميرة قنديل” ، فيما فاز الثنائي “أحمد أشرف وإسلام حامد” بالميدالية الفضية في تتابع الرجال.

وكشف سعد في حديث خاص عن خطة الاستعداد للبطولة ، قائلا: “بطولة العالم هي الأخيرة في الموسم ، وهي معدة منذ بدايتها ، ونحن نشارك في المونديال استعدادا لتواجدنا فيها. هذا الحدث المهم للجميع “.

وقال اللاعبون ان الاستعدادات لها بدأت بعد 25 يوما فقط من انتهاء دورة الالعاب الاولمبية في طوكيو “.

وتابع: “نقوم بتحليل أداء كل لاعب على حدة بعد المشاركة في أي بطولة ، لنكتشف السلبيات التي نعمل على تحسينها وتطويرها حتى نصل إلى هذه البطولة”.

وأضاف: “خلال منافسات التتابع رجال ونساء ، كان أداء الرباعية المصرية أكثر من رائع

في مسابقة الجري بالليزر ، والتي ساهمت في الحصول على ميداليتين رغم بعض الصعوبات أثناء المنافسة ، وكان الجهاز الفني قلقًا نوعًا ما على فريق السيدات أثناء مسابقة الرماية ، لكن الثنائي هايدي وأميرة أبهروا الجميع بأدائهم ، وهذا دليل على الاستعداد البدني والعقلي لجميع أعضاء المنتخب الوطني.

وأضاف: “نعمل دائما كفريق واحد ، وأشكر جميع أعضاء الجهاز الفني ، وخاصة مسؤولي التغذية والإعداد البدني ، على جهودهم طوال الموسم. جميع أعضاء الفريق ، رجالا ونساء ، لديهم القدرة على الفوز بميدالية.”

وختم “نحن سعداء بعودة احمد الجندي للمشاركة في البطولات بعد تعافيه من الاصابة فهو لاعب بعقلية احترافية ومتوازنة وقادر على التعامل مع جميع المواقف ويتمتع بثقة واستقرار عاطفية ونحن دائما نتوقع منه تحقيق أفضل النتائج والحصول على الميداليات “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى