عمر أسعد: الإدارة الأمريكية تقدم التعازي لأسرته في الضفة الغربية وتطلب من إسرائيل فتح تحقيق

نور السبكي
أحبار العالم
نور السبكي13 يناير 2022آخر تحديث : منذ أسبوعين
عمر أسعد: الإدارة الأمريكية تقدم التعازي لأسرته في الضفة الغربية وتطلب من إسرائيل فتح تحقيق

واشنطن – (بي بي سي):

دعت الإدارة الأمريكية في الولايات المتحدة ، الأربعاء ، إسرائيل إلى فتح تحقيق في ملابسات مقتل فلسطيني أمريكي مسن عثر عليه ميتا في قرية في شمال الضفة الغربية المحتلة بعد أن احتجزه جنود إسرائيليون.

ويؤكد الجانب الفلسطيني ، العثور على عمر عبد المجيد أسعد ، 80 عاما ، مقيّد اليدين.

من جهته ، أعلن الجيش الإسرائيلي أن عناصره اعتقلوا ، ليل الثلاثاء ، رجلاً في منطقة جلجالية شمال رام الله ، لكنهم أطلقوا سراحه في الليلة نفسها.

وفي واشنطن ، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس للصحفيين إن الراحل يحمل الجنسية الأمريكية أيضًا. وقدمت الحكومة الأمريكية تعازيها لأسرته ، كما اتصلت بالحكومة الإسرائيلية لطلب إيضاحات حول الظروف التي أدت إلى وفاة المواطن الأمريكي ، وقال إننا نأمل في إجراء تحقيق شامل في ملابسات هذا الحادث. .

وأكد الجيش الإسرائيلي فتح تحقيق في الحادث. وقال إن التحقيق الأولي أظهر أن الفلسطيني اعتقل أثناء نشاط القوات بعد أن اعترض على تفتيش أمني ، وأفرج عنه ليلا.

وتقول وسائل إعلام محلية في إسرائيل إن الجيش يقوم باعتقالات في المنطقة بشكل شبه يومي ، وغالبا ما يعتقل عشرات الفلسطينيين بحجة تورطهم في “نشاط إرهابي”.

واكد رئيس المجلس المحلي فؤاد مطيع لوكالة فرانس برس ان وحدة من 30 الى 40 جنديا اسرائيليا نصبوا كمينا عند الساعة الثانية فجرا وسط قرية جلجالية ، “اوقفوا السيارات وسط القرية ، واعتقلوا ركابها وقيدوهم بالاصفاد “.

وبحسب رئيس المجلس المحلي ، فإن المرحوم كان عائدا إلى منزله بعد زيارة أقاربه ، حيث تم اعتقاله وتقييد يديه وضربه وتركه في مبنى قيد الإنشاء. وعثر على أسعد ميتا في الساعات الأولى من صباح الأربعاء بعد أن غادر الجنود القرية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.